قال لاعب كرة القدم، المصري محمد صلاح، في لقاء مع قناة “سي إن إن” إن المتحرشين جنسيًا يحتاجون إلى العلاج وإعادة التأهيل، وذلك ردًا على موقفه من قضية اللاعب في منتخب كرة القدم المصري عمرو وردة.

وكان صلاح قد طالب في تغريدة على موقع تويتر أثناء انعقاد دورة كأس الأمم الأفريقية لعام  2019 التي أقيمت في مصر بمنح الناس فرصة ثانية بعدما تم فصل وردة من المنتخب المصري إثر اتهامه بالتحرش الجنسي.

لكن عودة وردة إلى المنتخب فيما بعد أثارت جدلًا حيث رأى البعض أن موقف صلاح كان له أثر داعم لصالح اللاعب المتهم بالتحرش الجنسي.

ونفى صلاح في لقائه أن يكون موقفه الذي طالب فيه بمنح اللاعب فرصة ثانية كان وراء عودة وردة إلى المنتخب، قائلًا: “ما أردت قوله، هو أن هذا الأمر (التحرش الجنسي) حدث سابقًا ويحدث الآن، وأنه (وردة) يحتاج إلى العلاج”، مضيفًا أنه بصفة عامة يحتاج المتحرشون إلى إعادة التأهيل”.

ورأى صلاح أن ما قاله قد أسيء فهمه، . وكانت تغريدة صلاح قد أثارت جدلًا عند نشرها حيث اعتقد البعض أن الكلام عن الفرصة الثانية ربما يعفي المتحرش من تبعات أفعاله.

<blockquote class=”twitter-tweet”><p lang=”en” dir=”ltr”>We need to believe in second chances… we need to guide and educate. Shunning is not the answer.</p>&mdash; Mohamed Salah (@MoSalah) <a href=”https://twitter.com/MoSalah/status/1144031039276240897?ref_src=twsrc%5Etfw”>June 26, 2019</a></blockquote> <script async src=”https://platform.twitter.com/widgets.js” charset=”utf-8″></script>

<blockquote class=”twitter-tweet”><p lang=”en” dir=”ltr”>Women must be treated with the utmost respect. “No” means “no”. Those things are and must remain sacred. I also believe that many who make mistakes can change for the better and shouldn’t be sent straight to the guillotine, which is the easiest way out.</p>&mdash; Mohamed Salah (@MoSalah) <a href=”https://twitter.com/MoSalah/status/1144030918790672385?ref_src=twsrc%5Etfw”>June 26, 2019</a></blockquote> <script async src=”https://platform.twitter.com/widgets.js” charset=”utf-8″></script> 

لكن أحمد شوبير، نائب رئيس اتحاد الكرة المصري السابق، أكد أن كون صلاح من أهم اللاعبين في المنتخب ساعد في الضغط مع زملائه من أجل عودة وردة، وأن تغريدته أتت بالاتفاق مع رئيس اتحاد الكرة آنذاك هاني أبو ريدة، وذلك تمهيدا لعودة اللاعب لصفوف المنتخب.

واحتج وردة على تصريحات صلاح، قائلًا “مع كامل احترامي لصلاح، أنا لست في حاجة إلى تأهيل”، كما نقلت عنه جريدة المصري اليوم.

وفي أثناء حواره، انتقد صلاح اتحاد الكرة المصري ودوره التنظيمي إبان انعقاد دورة كأس الأمم الأفريقية لعام 2019 في مصر.

“أنا لست كابتن الفريق.. وإذا كان لدي سلطة ربما كنت أغير الكثير”.

وإثر تصريحات صلاح، تقدم المحامي سمير صبري ببلاغٍ إلى النائب  العام ضد رئيس مجلس إدارة اتحاد الكرة السابق وأعضاء المجلس، مطالبًا بالتحقيق في اتهامات صلاح لهم بسوء تنظيم دورة كأس الأمم الأفريقية.

وكانت مصر قد اضطلعت بتنظيم دورة كأس الأمم الأفريقية لعام 2019 على أراضيها في يونيو/حزيران الماضي.