وقعت السعودية والإمارات ودول خليجية أخرى على بيان للأمم المتحدة تدافع فيه عن الصين التي تتعرض لضغط بسبب تقارير تكشف احتجاز أكثر من مليون من أقلية الإيغور المسلمة في معسكرات.

وأثنى البيان، الذي سلمته الدول للأمم المتحدة يوم الجمعة بحسب وكالة رويترز، على  “إنجازات الصين المثيرة للإعجاب” في مجال حقوق الإنسان.

تضمن الموقعون على البيان روسيا وعمان والكويت وقطر والبحرين وسوريا وباكستان وكوريا الشمالية.

كانت 22 دولة قد سلمت بيان لمفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان تنتقد فيه انتهاكات الصين ضد أقلية الإيغور في منطقة زينيانج حيث تجبر السلطات، بحسب تقارير، المسلمين على التخلي عن معتقداتهم في معسكرات يحتجزون فيها لأجل غير مسمى.

اتهمت الدول الموقعة في البيان الغرب ب”تسييس حقوق الإنسان” وأكدت أن الصين استطاعت التغلب على خطر الإرهاب والتطرف.